الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية عند النساء

عند الوصول إلى الرعشة الجنسية عند النساء من خلال الجماع تنقبض عضلات الحوض عند منطقة المهبل وفتحة الشرج، من ثم تتكرر بعض التغيرات في الحركات التي تشعر بها تدريجياً حتى تسترخي تماماً، وفي بعض الأوقات ينقبض الرحم أيضاً حتى تسترخي، وتلك الانقباضات هي التي تشعر المرأة بالنشوة والراحة الجنسية عند الجماع فبمجرد الوصول لها يرتعش الجسم بأكمله، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على كيفية الوصول إلى تلك الشهوة عند النساء.

الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية عند النساء

عندما يحدث استثارة للمرأة يصبح العضو التناسلي لها مبلل وجهاز للجماع، ويتكون هذا البلل من إفرازات يفرزها المهبل وتكون لزجة لتسهل من عملية الإيلاج، ولا تشعر المرأة بالألم أثناء الجماع، وغالباً ما يكون لون الإفرازات المهبلية شفاف أو أبيض، كما تحدث بعض التغيرات أو العلامات التي تظهر على الجسد أثناء الشعور بالاستثارة مثل بروز الحلمات واحمرار الخد والشفاه بسبب كثرة تدفق الدم في الأوردة الدموية، ويوجد عدة مراحل للوصول إلى الرعشة الجنسية عند النساء سوف نتعرف عليها.

مراحل الرعشة الجنسية عند النساء

تشعر المرأة بالرغبة الجنسية أولاً ثم تمر بعدة مراحل للوصول إلى ذروة الرعشة الجنسية ليستريح جسدها، ويتم ذلك من خلال مراحل كالتالي:

الإثارة

يترتب على تحفيز جسد المرأة جسدياً أو نفسياً حدوث ما يلي:

  • تتوسع الأوعية الدموية في الأعضاء التناسلية ويزداد تدفق الدم إليها، وهذا يؤدي إلى زيادة حجم الفرج (بالإنجليزية: Vulva)، وهو الجزء الخارجي من المهبل.
  • يزيد مرور السوائل خلال جدار المهبل، مما يجعل الفرج منتفخاً ورطباً.
  • تزيد الحساسية الخاصة بالأعصاب في تلك المنطقة وذلك للتحفيز وأيضاً الضغط.
  • تزيد نبضات القلب والأنفاس ويرتفع ضغط الدم.
  • يظهر احمرار على المرأة خاصاً في الرقبة والصدر بسبب توسع الأوعية الدموية.
  • قد يحدث انتصاب لحلمات الثديين.

التحفيز الجنسي

عند الاستمرار في التحفيز الجنسي للمرأة، يظهر جسدها الاستجابة في الشكل التالي:

  • يستمر تدفق الدم إلى الأجزاء السفلى الخاصة بالمهبل، وهذا حتى تصل تلك الأوعية الدموية إلى حدها وتكون قاسية.
  • من الممكن أن يزيد الحجم الخاص بالثديين بالنسبة التي تصل إلى 25%.
  • أحياناً يسبب تدفق الدم إلى ظهور الحلمات بشكل أقل انتصاباً.
  • ينسحب البظر (بالإنجليزية: Clitoris) للخلف باتجاه عظمة العانة بحيث يبدو أنه اختفى.

هزة الجماع

مع استمرار التحفيز الجنسي وحدوث التغيرات السابق ذكرها لجميع أجزاء الجسم وللأعضاء التناسلية للمرأة تحدث انقباضات متتالية في خلال ثواني قليلة، ويحدث التالي:

  • يتم الانتهاء من التوتر الجنسي الذي نشأ من المراحل السابقة لتهي الجسم.
  • غالباً ما تحدث انقباضات في كلاً من المهبل والرحم.
  • تظهر على بعض النساء علامات الرعشة الجنسية على الجسم بأكمله.
  • تستغرق الرعشة الجنسية عند النساء من 12- 51 ثانية وتعبر فترة أطول من الرجال.
  • قد تستمر المرأة في الرغبة بالشعور بالنشوة الجنسية على عكس الرجل الذي يريد أن يستريح بعد الوصول إلى الرعشة الجنسية.
  • وعند الانتهاء من الرعشة الجنسية عند النساء يسترخى الجسم تماماً.

يعود الجسم بالتدريج إلى وضعه السابق في حال التوقف عن التحفيز الجنسي أو النفسي للمرأة، حيث يقل الانتفاخ بسبب قلة تدفق الأوعية الدموية وتقل سرعة نبضات القلب والأنفاس، وتعود الأعضاء التناسلية إلى أماكنها الطبيعية.

أنواع الرعشة الجنسية عند النساء

تحدث الرعشة الجنسية عند النساء بعدة أجزاء من المرأة وتظهر بشكل مختلف لكل منطقة كالتالي:

رعشة البظر

يتكون بظر المرأة من أكثر من 8000 نهاية عصبية لذلك يعتبر عضو حساس جداً في الجهاز التناسلي، ويتم من خلال تحفيزه للوصول إلى الرعشة الجنسية عند النساء بأي من الطرق المستخدمة في التحفيز، وتختلف سرعة النساء عن بعضهم في الاستجابة للمحفزات.

رعشة المهبل

تتم رعشة المهبل بمنطقة أعمق من البظر وعند الوصول إلى تلك الرعشة يتطلب الإيلاج الفورى من الرجل للشعور بالمتعة والإثارة، حيث تحدث رعشة داخلية من الاستثارة في المهبل وتمتد لتصل إلى منطقة الحوض، وتعتبر رعشة المهبل أقل حدة من رعشة البظر، ولكنها تسبب المتعة الجنسية للنساء وأيضاً للرجال بسبب التقلصات.

رعشة بقعة-جي

أثبتت الأبحاث العلمية حوالي 30% من النساء حول العالم يصلن إلى رعشة بقعة جي، حيث يرى بعض الخبراء أن بقعة جي تتواجد على بعد 5-8 سم داخل المهبل، وعلى الجدار الأمامي منه، وتكون ذات ملمس أكثر خشونة من أجزاء الرحم، ويتعرض هذا الجزء للانتفاخ يصبح ملمسه غليظاً بعض الشيء عند الاستثارة، وتتكون المتعة بسببه حتى تصل المرأة إلى الرعشة الجنسية ويسترخي الجسد.

وهناك بعض الخبراء لا يعترفون بوجود بقعة- جي وأن المحفزات هي الأكثر سبباً للإثارة الظاهرة على المرأة أثناء الجماع.

رعشة القذف عند المرأة 

القذف لدى النساء أو ما يسمى أيضاً بالتدفق أو القذف الخاص بالمهبل يحدث نتيجة لاستثارة بقعة جي والوصول إلى الرعشة من خلالها، حيث تعد هذه المنطقة الأقرب من المهبل بشكل وثيق إلى إحليل المرأة، والتي تعمل على استثارتها وأيضاً هي نفسها التي تعمل على رغبة كبيرة بالتبول.

لكن إذا انتظرت المرأة، مع وجود قدر عالي من الاستثارة، يمكن أن تحدث رعشة ممتعة وقوية تنتهي بقذف المرأة من خلال خروج سائل الرعشة من المهبل، وتشعر النساء اللواتي اختبرن هذا الشعور بأنه كتحرر شيء من جسدك، واختبار حالة شعورية تتصف بذروة البهجة والمتعة.

فوائد الرعشة الجنسية عند النساء

عند حدوث الرعشة الجنسية لدى النساء يمدها بكثير من الفوائد التي يمكن أن نتعرف عليها من خلال التالي:

  • يعد خطر الإصابة بسرطان البروستات عند الرجال الذين يقذفون في الشهر 21 مرة على الأقل كان أقل بنسبة 20% من الرجال الذين يقذفون 4-7 مرات شهرياً.
  • يتم إفراز العديد من الهرمونات خلال هزة الجماع، مثل هرمون الأوكسيتوسين (بالإنجليزية: Oxytocin)، وهرمون الديهيدرو إيبي أندروستيرون (بالإنجليزية: Dehydroepiandrosterone)، حيث أن هذه الهرمونات لها دور في الوقاية من السرطان وأمراض القلب.
  • يعمل الأوكسيتوسين والاندروفينات الأخرى التي تفرز خلال العلاقة الجنسية بين الذكر والأنثى كمهدئات للجسم.

تابع المزيد: العجز الجنسي لدى النساء 

نصائح للوصول إلى الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية عند النساء

الرعشة الجنسية عند النساء

قد يأخذ الوصول إلى الاستثارة بعض الوقت عند بعض النساء لذلك لا تكون مستعدة لمرحلة الإيلاج في الجماع، ولتتمكن المرأة من الوصول إلى مرحلة الاستثارة والبلل الخارجي يجب على الرجل الاستعانة بالنصائح التالية:

وفي الختام، الرعشة الجنسية عند النساء تحتاج الكثير من المحفزات التي يجب أن يحرص الرجل على تقديمها لتمهيد وتهيئة العلاقة فيما بينهم.

Previous Post

تأثير السكري على العلاقة الزوجية للنساء والرجال

Next Post

اسباب فشل العلاقة الجنسية بين الزوجين

Start typing to see products you are looking for.
Shopping cart
Sign in

No account yet?

Create an Account
Select your currency